مواطن بالإسماعيلية يشكو رئيس المباحث

مواطن بالإسماعيلية يشكو رئيس المباحث
الاسماعيلية

كتب- مصطفى دياب:

تقدم المواطن إيمن حلمى سعد ملوك مقيم بالاسماعيلية، بشكوى لرئيس المجلس المصرى الدولى للحقوق والتنمية ضد الضابط صلاح احمد مبروك رئيس مباحث ابو المطامير التابع لمديرية امن البحيرة بدمنهورحيث يقول حلمي “تعود وقائع الشكوى لشهر فبراير أثناء الثورة حيث أن زوجة هذا الظابط تمتلك صيدلية بمدينة دمنهور وهى فى نفس الوقت صديقة شخصية لزوجتى الدكتورة البيطيرية هالة جابر هاشم خضر (رئيس قسم التلقيح الصناعى بدمنهور بمديرية الطب البيطرى بدمنهور).

وكانت الصيدلية فى حالة كساد تام فعرضت زوجة هذا الظابط على زوجتى أن اقوم انا بادارة الصيدلية حتى تعود للعمل مرة اخرى بعد الكساد الذى كانت عليه بسبب الحالة الامنية المتردية التى تعيشها البلاد الان وعدم وجود الشرطة فوافقت على ادارتها وانتعشت الصيدلية وزادت قيمة الادوية من 33 الف جنية حتى اصبحت قيمة الادوية بالصيدلية 325 الف جنية حتى اخر شهر 9\2013 .

إلا أننى فوجئت بظهور هذا الظابط يخبرنى بانه يريد بيع الصيدلية فاخبرتهم انه لا يمكن حاليا بيع الصيدلية حيث ان الصيدلية محملة بديون طبقا لنظام التعامل مع شركات الادوية واننى انا المسئول عن سداد هذه الديون بصفتى مدير لهذه الصيدلية فطلبوا تحرير ايصالات امانة بقيمة هذه الديون وعندما اقوم بسداد هذه المبالغ للشركات يقوموا بردها الى مرة اخرى فوافقت على ذلك وحررت ايصالات امانة بذلك المبلغ ويقدربــ570 الف جنية.

إلا أننى فوجئت فى يوم الخميس 28\2\2013 بالظابط محمد صلاح احمد مبروك ومعه مجموعة من الاشخاص يقومون بالاعتداء عليا بالضرب وطردى خارج الصيدلية ثم فوجئت بسيل من المحاضر الملفقة ضدى وضد زوجتى بجانب اعمال البلطجة والتعرض لزوجتى واهلها وتكسير صيدلية اخوها الدكتور \محمد جابر خضر ورفض القسم تحرير محضر بذلك وكذلك رفضت النجده التوجه الى المكان وضاع حقى وحق زوجتى فى حمايتها عن طريق الشرطة.

وقامت زوجة هذه الظابط\ هبة العشرى بتحرير محضر سرقة ضدى وضد زوجتى (صديقتها) التى ليست لها علاقة بالصيدلية اصلا ولا حتى لها علاقة بالخلافات وكل جريرتها انها زوجتى للضغط علي لدفع مبالغ مالية ليست معى انما كلها ادواية موجودة داخل الصيدلية.

وتم ايضا تحرير محضر اموال عامة مستخدمين اشخاص ليست لى علاقة بهم بايصالات امانة من الايصالات التى قمت بتحريرها للظابط وزوجته وتم ادخال زوجتى فى المحضر مدعين ان زوجتى ممرضة بالصيدلية وليست طبيبة بيطرية وبكلام مرسل وليس له دليل.

وبتاريخ 27\4\2013 فوجئت زوجتى بعدد كبير من امناء وافراد الشرطة يردون القبض عليها ومعهم.

1. امر ضبط واحضار لنيابة الاموال العامة غير مختوم بخاتم النيابة
2. ونجد انه من عجب العجاب ان قسم بندر دمنهور هو من يقوم بتنفيذ امر النيابة فى منطقى تتبع قسم اخر وهو قسم مركز دمنهور.

وذلك بالطبع بناءا على توجيه من الضابط موضوع الشكوى وتم بالفعل القبض عليها والقاءها داخل سيارة الامن المركزى وتم استبقائها بالقسم حتى العرض فى اليوم التالى على نيابة الاموال العابة التى كان قرارها صادما ومتجاوزا لكل القوانيين ومخالفا لكل الادلة الغير موجودة لحبسها 4 ايام مما اصابها بانهيار عصبى وتم نقلها الى مستشفى دمنهور التعليمى وحتى الان اتعرض لكل انواع التنكيل”.

ويناشد حلمي لائيس مجلس حقوق الانسان فيقول “لذا انقذوا زوجتى واطفالى فانا لا اطلب حقى وانما اطالب بحماية زوجتى وابنائى باعتبارهم مواطنيين مصريين من بطش ظابط يستغل سلطته ونفوذه فهل هذه بلادنا التى عيشنا وقوة اسرته بمنطقة دمنهور”.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *