أثريون يطالبون اليونسكو بالتدخل لحماية آثار مصر وتحسين أوضاعهم‎

أثريون يطالبون اليونسكو بالتدخل لحماية آثار مصر وتحسين أوضاعهم‎
s1120109125748-300x157

كتب – حنان جبران:

أرسل مجموعة من الأثريين رسالة إلى منظمة اليونسكو الدولية طالبوا فيها بحماية آثار مصر مما تتعرض له من نهب وإهمال وسرقة وتدمير، كما طالبوا المنظمة بالتدخل لوضع حل لمشاكلهم فى العمل، مثل انخفاض الدخل وغير ذلك.

وقال الأثريون فى رسالتهم: “من أثريى مصر بلد الحضارة والتراث، الذى تعلم منه جميع شعوب العالم إلى منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلوم والثقافة (اليونسكو)، عهدناكم دائماً تحافظون وتنادون بالحفاظ على الأرث الحضارى الذى تركه لنا الأجداد فمن لا تاريخ له لا حاضر ولا مستقبل”.

وأضاف الأثريون فى رسالتهم، “أن آثار مصر تعانى الآن وبشدة أكثر من أى وقت مضى ما بين القمامة والمخلفات التى ملأت أغلب المواقع الأثرية إلى مياه الصرف الصحى التى رأينها مؤخراً تغرق منطقه الأهرامات، وكذلك عمليات السرقة الممنهجة والمستمرة لآثار مصر”.

وحملت الرسالة هموم الأثريين المصريين أيضاً، حيث جاء فى نصها “كما نريد أن ننقل لكم معاناتنا نحن آثاريى مصر بلد الحضارة والتاريخ، هناك ظلم شديد واقع علينا، فنحن نتقاضى أقل مرتب فى الدولة، لا يكفينا ولا يكفى أبناءنا العيش الحاف، فلا يتعدى مرتب الأثرى المصرى 150 دولاراً، وهذا لم نراه فى أى دولة فى العالم، فكل دول العالم تحترم علماء الآثار وتقدرهم وتضعهم فى أعلى مكانة وتقدير، أما الأثرى المصرى مرتبه لا يكفى أسرته العيش الحاف”.

وأوضح الأثريون، “أنه يوجد تمييز شديد ومجحف فى مرتبات الأثريين المصريين بعضهم وبعض، خصوصا العاملين فى المتحف المصرى الكبير ومتحف الحضارة، فهم يتقاضون مرتباً يصل إلى 1000 دولار، أما باقى العاملين فى وزارة الدولة لشئون الآثار مرتبهم لا يتجاوز 150 دولاراً، مع ملاحظة التساوى فى نفس المؤهل الدراسى والدرجة الوظيفية، فأين العدل هنا الأمر الذى يؤدى إلى وجود نوع من البغضاء والحقد بين العاملين بعضهم وبعض، وكيف يطلب إذا من الأثرى المصرى أن يحافظ على الآثار المصرية ومرتبه لا يكفيه هو وأسرته العيش الحاف، مع وجود بعض أصحاب النفوس الضعيفة، الذين قد يدفعهم جوعهم واحتياجهم للمال إلى تفكيرهم فى سرقة الآثار أو التسهيل فى عملية السرقة”.

وختم الأثريون رسالتهم “نخاطبكم نحن أثريى مصر بعد أن ضاقت بنا الطرق، وبعد أن طالبنا وزير الآثار أكثر من مرة بإعادة هيكلة الأجور فى وزارة الآثار وتحقيق العدل والمساوة فى الرواتب وتحقيق حياة كريمة للأثرى المصرى، لكن لم نجد منه أى إنصات لمطالبنا، وساق لنا العديد من الحجج الواهية، ولذلك نخاطبكم ونرجو أن نجد لديكم الحل لما نعانيه”.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *