اطباء مستشفى شبرا العام.. تخصص جزارة مع مرتبة الشرف

اطباء مستشفى شبرا العام.. تخصص جزارة مع مرتبة الشرف
اطباء

كتب – محمد لطفى :

قديما كان هناك دكاترة الرحمة وملا ئكة الرحمة اما اليوم فعلى مايبدو فلم يعد هناك رحمة ولا ملائكة على الارض وخصوصا فى المستشفيات الحكومية المصرية.

فقد حول اطباء مستشفى شبرا العام ” كتشنر ” حياة المواطن رمضان محمد حجازى الى جحيم، وبسبب ان طبيب قسم استقبال العظام والمدعو احمد محب ورئيس قسم العظام بالمستشفى والمدعو وائل الجعار تحولوا من اطباء الى جزارين تخصص عظام.

والحكاية هى.. ان السيدة منى احمد محمد وقعت على قدميها بمنطقة الشرابية ذلك الحى الشعبى وكعادة افراد الحى ذهبت السيدة الى مستشفى الكتشنر عندما شعرت بالم مكن جراء الواقعة فاستقبلها هناك طبيب استقبال العظام ويدعى احمد محب وشخص الحالة على انها مجرد كدمات فى الفخد الايس وتم تجبيس الحالة لمدة شهر ، ورجعت السيدة انتظارا لشهر ومضى الشهر وذهبت لفك الشهر ولكنها لم تشعر باى تحسن يذكر :

وحضر السيد رئيس قسم الجزارة .. اقصد العظام وقال ايضا انة شى بسيط دى مجرد كدمات بسيطة جدا وتمزق وقام بتجبيس السيدة منى احمد محمد مرة اخرى ، وكانها اصبحت لهم حقل تجارب

وبعد الشهر الثانى من الجبس لم تستطع منى ان تقف على قدميها وكادت ان تصاب بالشلل فماذا يفعل الزوج المسكين لقد باع سيارتة التى كان ياكل العيش من وراها وذهب بها الى مستشفى الهلال للعظام، وهنا كانت المفاجاة

لقد شخص اطباء مستشفى الهلال الحالة على انها رباط صليبة وتم توسيعة بسبب الجبس الخطا والحالة حرجة

اى بمنتهى البساطة ان اطباء الكتشنر العظام محب والجعار شخصوا الحالة خطا مائة فى المائة والسيدة منى محمد حجازى الان ترقد فى بيتها لا حول ولا قوة وتقوم بعمل جلسات علاجية لعل وعسى وذلك بعد اجراء الهلال لها لعملية رباط صليبى جعلت زوجها يستدين وتتراكم الديون علية والسبب هو جزارين مستشفى شبرا العام والمدعوين خطا بانهم اطباء

والسوال من ياخذ حق رمضان وزوجتة من هؤلاء الجزارين

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *