الرئاسة تحذر من محاولات نصب على مؤسسات الدولة باسم مؤسسة الرئاسة

الرئاسة تحذر من محاولات نصب على مؤسسات الدولة باسم مؤسسة الرئاسة
index

وكالات:

صرح الوزير مفوض عمر عامر أن ما نشر على الصفحة الرسمية للدكتور احمد عبد العاطي مدير مكتب رئيس الحمهورية اليوم بشأن التحذير من محاولات نصب على مؤسسات الدولة باسم الرئاسة صحيح.

وقال المتحدث الرئاسي أن هناك محاولات من بعض الأشخاص لانتحال الصفة الرسمية لمسئولي رئاسة الجمهورية مع الوزارات والجهات الحكومية المختلفة لانهاء مصالح شخصية تتعلق بالتعيين في وظائف حكومية أو التأثير على بعض القرارات أو الحصول على معلومات وهو ما تود رئاسة الجمهورية التحذير منه.

وأضاف عمر عامر أن مؤسسة الرئاسة تناشد كافة المواطنين توخي أقصى درجات الحيطة والحذر من هذه المحاولات التي تستهدف التشكيك في مصداقية وعمل مؤسسة الرئاسة التي تحرص كل الحرص على الالتزام بتنفيذ القانون واتباع كافة الخطوات القانونية المنظمة لقواعد التعيين في مؤسسات الدولة المختلفة اتساقا بما يحقق العدالة والمساواة بين جميع أفراد الشعب المصري وفقا لما نادت به ثورة 25 يناير.

وكان الدكتور احمد عبد العاطي مدير مكتب رئيس الجمهورية قد قال على صفحته الرسمية بموقع التواصل الاجتماعي فيسبوك : ” تابعت خلال الأيام الماضيه محاولات نصب علي عدد من مؤسسات الدوله باسم أشخاص أو إدارات بمؤسسة الرئاسة بالاتصال بهم وطلب خدمات أو واسطه أو غيرها من الأمور غير القانونية وهو ما لم ولن يحدث بإذن الله في مصر بعد الثورة وسوف يكون هناك تعميم بأن المراسلات الرسمية للرئاسة تصدر عن مكتب رئيس الجمهورية أو ديوان الرئاسة وتكون ملتزمة بالإطار القانوني “.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *