مشروع علمى يكشف أسرار «عيون موسى» وموقع «تيه» بنى إسرائيل بسيناء‎

مشروع علمى يكشف أسرار «عيون موسى» وموقع «تيه» بنى إسرائيل بسيناء‎
Eyes-of-Moses-in-Sinai1544

كتب – حنان جبران:

أعلن الدكتور صفى الدين متولى، رئيس قسم الطاقة الجديدة والمتجددة بوحدة الاستشعار من بعد ونظم المعلومات الجغرافية بمركز بحوث الصحراء، وأحد علماء جمعية سيناء للعلوم الطبية والتطبيقية، عن مشروع علمى باستخدام صور الأقمار الصناعية؛ للكشف عن عيون موسى الحقيقية والجبل المقدس، وموقع تيه بنى إسرائيل بسيناء، لأربعين عاما، بتكلفة إجمالية تبلغ مليون دولار، ويستغرق تنفيذه 12 شهرًا.

وأكد صفى الدين، فى تصريح صحفى، اليوم الخميس، أنه سيتم استخدام صور الأقمار الصناعية ذات درجات الوضوح العالى مثل “سبوت الفرنسى وكويك بيرد الأمريكي”، واستخدام قياسات الجاذبية لتحديد نوع الدك على جبل موسى، ومؤشرات تواجد التراكيب الجيولوجية كدلائل للقوى الربانية التى أثرت على الجبل، واستخدام قياسات المغناطيسية لتحديد امتداد عيون موسى وباقى العيون والقياسات الكهربية ثنائية وثلاثية الأبعاد والقياسات السيزمية الضحلة وقياسات الرادار الأرضى ذات التردد العالى.

ومن جانبه، قال المتحدث الرسمى للجمعية وعضو مجلس الإدارة الدكتور عبد الرحيم ريحان، إن الهدف من هذا المشروع هو تحديد الأطر العلمية والتقنية للإجابة على العديد من التساؤلات، وهى تحديد أماكن باقى عيون موسى “الثمانية” حيث ذكرت فى القرآن الكريم 12 عينا، والموجود منها الآن 4 عيون فقط، ومن المفترض أن كل عين ممتدة حتى الصخور النارية فى باطن الأرض ولها تركيب خاص بها مثل عين زمزم.

وأضاف: أنه سيتم من خلال المشروع العلمى تحديد مكان الوادى المقدس، وهل هو وادى الراحة الحالى بمدينة “سانت كاترين”، والدلائل العلمية لذلك، إلى جانب الكشف عن آثار لرحلة نبى الله “موسى”، داخل الوادى واختلافات البنية التحتية والفوقية لهذا الوادي.. مشيرًا إلى أن الرؤية العلمية للمشروع ستؤكد دلائل تجلى الله سبحانه وتعالى للجبل، وتحديد مكان نبى الله “موسى” عندما رأى النار وتحديد مكانها.

وأشار إلى أنه سيتم بالأدلة العلمية إثبات الحكمة الإلهية عندما أمر سبحانه وتعالى نبيه “موسى” بالنظر إلى الجبل وهو واقف عليه، وتحديد مكان نظر النبى موسى للجبل لأعلى أم كان للجزء المقابل، بالإضافة إلى تحديد مكان الجبل الذى تم دكه بأمره سبحانه وتعالى، ومعنى الدك وعلاماته.

وأوضح أن المشروع سيتضمن أيضا تحديد موقع “تيه” بنى إسرائيل 40 عاما، وخط سيرهم وكيف عاشوا خلال تلك الفترة بسيناء، ودلائل وآثار هذه الحياة والكشف عن طعامهم ومصادر المياه والظروف المناخية، كما سيتم تحديد مكان بدء الرحلة من وادى الجرف أم وادى فيران أم وادى الشيخ، ومكان انتهائها، وقبر النبى هارون والحاجة لدراسة استكشافية للمنطقة المحيطة به.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *