«أوباما» مهدداً ابنتيه: إذا وضعتما وشمًا سنضع مثله أنا وأمكما

«أوباما» مهدداً ابنتيه: إذا وضعتما وشمًا سنضع مثله أنا وأمكما
2013-01-21t190014z_28959197_tb3e91l1gs7md_rtrmadp_3_usa-inauguration

وكالات:

قد تواجه ابنتا الرئيس الأمريكي موقفاً محرجاً على موقع «يوتيوب» الإلكتروني إذا ما أقدمتا على رسم أي عمل فني في صورة وشم على جسديهما.

وقد استن هذا القانون الرئيس الأب «باراك أوباما» في مقابلة أذيعت على الهواء الأربعاء في البرنامج الصباحي لشبكة «إن بي سي» التلفزيونية، وتبلغ ابنة «أوباما» الكبرى وتدعى «ماليا» 14 عاما فيما تبلغ الصغرى «ساشا» 11 عاماً.

وقال الرئيس: «ما قلناه للفتاتين هو: إذا قررتما في أي وقت الحصول على وشم، فإنني وأمكما سنضع نفس الوشم في نفس المكان من جسدينا».

وأضاف «أوباما»: «وسنعرضه على موقع يوتيوب بوصفه وشما عائليا».

وقال «أوباما» إنه يأمل هو والسيدة الأولى «ميشيل أوباما» أن يثني هذا التهديد «ماليا» و«ساشا» من التفكير في رسم وشم «كوسيلة جيدة للتمرد».

وتم إجراء مقابلة قبل ساعات فقط من حدوث تفجيرات ماراثون بوسطن، الإثنين، وامتنعت «إن بي سي» لمدة أكثر من أسبوع قبل بث الأجزاء الشخصية منه.

وضحك «أوباما» عندما تلقى سؤالا حول عبارة زوجته التي زلت بها وتصدرت عناوين الصحف في وقت سابق من هذا العام عن أنها كانت «أما عزباء مشغولة».

وعلى الرغم من أنها صححت عبارتها بنفس الجملة، قائلة: «ما كان ينبغي أن أقول عزباء» إلا أن التغريدات على موقع «تويتر» توالت تعليقا على ذلك.

ووصف الرئيس العبارة بأنها زلة لسان، ولكنه أضاف إنها قد تحمل حقيقة بين طياتها.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *