التخطي إلى المحتوى

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

كتبت ـ هدى محمود :

حضر يوسف والى صباح اليوم الثلاثاء، وسط حراسة أمنية مشددة، إلي وزارة العدل   وظهر لأول مرة وهو يرتدى زى السجناء الأبيض، وقام الحرس المكلف بتأمينه باقتياده إلى مكتب التحقيقات بالطابق الخامس بوزارة العدل، حيث يباشر المستشار أحمد إدريس تحقيقاته مع المتهم، ومواجهته بالتحريات وتقارير خبراء الكسب غير المشروع حول قيامه بالموافقة على تقنين أوضاع الأرض التي استولى عليها، وهى عبارة عن “جزيرة البياضية”، والتي تبلغ مساحتها 10105 أفدنة بسعر 8 ملايين جنيه فقط، رغم أن قيمتها الحقيقة تصل إلى 220 مليون جنيه.

ينظر المستشار في  تجديد حبس يوسف والى نائب رئيس الوزراء ووزير الزراعة الأسبق، على ذمة قضية بيعه لمحمية “جزيرة البياضية” بالأقصر لرجل الأعمال حسين سالم ونجله بأقل من سعرها الحقيقي، وبالمخالفة لقانون بيع المحميات.