“مصادر مخابراتية بريطانية” الجيش المصري يستعد لضرب أثيوبيا‎

“مصادر مخابراتية بريطانية” الجيش المصري يستعد لضرب أثيوبيا‎
images (9)

كتب – حنان جبران:

قالت مصادر استخبارتية بريطانية في دراسة امنية أعدها مركز الدراسات الامنية البريطاني “ميدل ايست نيوز لاين” أن قيادات الجيش المصري حثت الرئيس مرسي على توجيه ضربة جوية ضد السد الذي تبنيه أثيوبيا والذي سيقلل حصة مصر من المياه في حال فشل المفاوضات خاصة ان أسرائيل هي الممول الرئيسي لبناء هذا السد.

وأكدت المصادر الاستخبارية في الدراسة التي نشرتها صحيفة ديلي اثيوبيا الرسمية أن الجيش المصري يستعد لخوض حرب ضد اثيوبيا للحفاظ على حصة مصر من مياه النيل أن القيادة العسكرية في مصر تشعر بأزمة قادمة مع أثيوبيا يمكنها تهديد إمدادات المياه لمصر والسودان، خاصة وأن تأمين حصة مصر من مياه النيل تعد من أهم واكبر المشاكل الأمنية لمصر حالياً.

وأوضحت المصادر الاستخباراتية أنه من المتوقع أن يوجه مرسى تحذيرا شديد اللهجة الى أثيوبيا لإثنائها عن استكمال بناء السد خلال الدورة المقبلة من اللجنة المصرية السودانية الأثيوبية في أواخر مايو.

وتابعت المصادر أن مرسي نجح بتشكيل تحالف عسكري مع السودان لمنع إثيوبيا من بناء السدود ، الذي سيحرم مصر من نحو 84 مليار متر مكعب من مياه النهر.

وأضافت المصادر أن الجيش المصري يستعد لاحتمال صدور أوامر بالقيام بضربات جوية ضد أثيوبيا لوقف بناء السد أو تدميره نهائياً.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *