البيت الأبيض:المشتبه فيه بتفجيري بوسطن لن يحاكم كمقاتل بل كإرهابي

البيت الأبيض:المشتبه فيه بتفجيري بوسطن لن يحاكم كمقاتل بل كإرهابي
index

وكالات:

أعلن البيت الأبيض أنه لن يتم التعامل مع المشتبه فيه في هجوم ماراثون بوسطن الباقي على قيد الحياة الشيشاني الأصل جوهر تسارنايف كمقاتل عدو, وأنه سيحاكم كإرهابي وفقا لنظام المحاكم الفيدرالية.

وقال المتحدث باسم البيت الابيض جاي كارني في تصريحات خلال المؤتمر الصحفي للبيت الأبيض الاثنين: “هذه هي الطريقة الصحيحة التي يتعين اتباعها”, مشيرا إلى أن وزارة العدل والوزير إريك هولدر وكذلك جميع فريق الأمن القومي يؤيدون عدم محاكمة المشتبه فيه بالإرهاب كمقاتل عدو.

وكان عدد من الجمهوريين قد دعوا إدارة أوباما للإعلان أن تسارنايف مقاتل عدو ووضعه قيد الحجز العسكري بهدف جمع معلومات استخباراتية منه.

كانت مجموعة من المشرعين من الحزب الجمهوري بقيادة ليندسي جراهام قد قالوا في بيان أول أمس السبت: “من الواضح أن الأحداث التي شهدناها خلال الأيام القليلة الماضية في بوسطن كانت محاولة لقتل مواطنين أمريكيين وترويع مدينة أمريكية كبرى.. وبناء على أفعال المشتبه فيه فمن الواضح أنه مرشح جيد لوضع المقاتلين الأعداء.. إننا لا نريد هذا المتهم أن يظل صامتا”.

وعاد جراهام وقال أمس الأحد إنه بينما يريد التعامل مع المشتبه فيه كمقاتل عدو لجمع معلومات استخبارية, فإنه يعتقد أيضا أن تسارنايف ينبغي في نهاية المطاف أن يتم تحويله المحاكم الفيدرالية للمحاكمة لأنه مواطن أمريكي.

وترى إدارة أوباما إنه يمكن جمع معلومات استخباراتية من تسارنايف وفقا للنظام الفيدرالي, وليست هناك ضرورة للاحتجاز العسكري.

وذكر كارني عددا من الحالات السابقة, بما في ذلك محاولة تفجير تايمز سكوير التي قام بها “مفجر الملابس الداخلية”, حيث جمع المحققون الفيدراليون معلومات استخباراتيه من الإرهابيين المشتبه فيهم.

ولازال تسارنايف في حالة خطيرة في مستشفى بوسطن وفقا لمكتب التحقيقات الفدرالي.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *