حركة فتح تأمل تحركا في المصالحة الفلسطينية

حركة فتح تأمل تحركا في المصالحة الفلسطينية
images

وكالات:

أعربت حركة”فتح” اليوم الاثنين عن أملها أن تعطى حركة “حماس” الأولوية لملف المصالحة الوطنية الفلسطينية بعد انتهاء انتخابات مكتبها السياسي وإعادة ترتيب أوراقها في اجتماعات الدوحة ، فيما شددت حماس على أن تسريع المصالحة بيد الرئيس محمود عباس.

وأكد الناطق باسم حركة فتح الدكتور فايز أبو عيطة تمسك حركته بالدور المصري في دعم المصالحة باعتبارها الأقدر والأحرص على ذلك.

وشدد أبو عيطة- في تصريح لمراسل وكالة أنباء الشرق الأوسط بغزة- على أهمية الدور المصري في دعم ملف المصالحة الوطنية كما ترفض حركته أو السلطة الفلسطينية تجاوز هذا الدور.

وأشار إلى الدور المصري في دعم ملف المصالحة طيلة السنوات السبع الماضية واستعادة الوحدة الوطنية الفلسطينية الداخلية.

ونوه أبو عيطة إلي ان حركته رفضت من قبل مقترحا بنقل ملف المصالحة إلى طهران ،فيما رحب بأي جهد عربي أو دولي مساند للدور المصري في تسريع تطبيق بنود المصالحة دون القفز على الدور المصري.

وشدد الناطق باسم حركة”فتح” على استعداد حركته لاستكمال تطبيق ما تم الاتفاق عليه في اتفاق القاهرة وإعلان الدوحة.

وعقد المكتب السياسي لحركة”حماس” أول اجتماعاته في الدوحة اليومين الماضيين بعد انتخاباته الداخلية التى عقدت في القاهرة، وحسب مصادر داخل حماس فقد تم توزيع الحقائب والمهام على أعضاء المكتب السياسي الجدد، والأعضاء الجدد هم روحي مشتهى ويحيى السنوار “أسيران خرجا في صفقة التبادل مع إسرائيل” وصالح العاوري وماهر عبيد.

وقال القياد في حماس الدكتور احمد يوسف في تصريح لمراسل وكالة أنباء الشرق الأوسط إن تسريع ملف المصالحة في يد الرئيس الفلسطيني محمود عباس ،وحماس في انتظار أن يصدر عباس مرسوما ببدء مشاورات تشكيل حكومة التوافق.

وأضاف: أن اجتماعات الحركة في الدوحة تمت في أجواء طيبة تعكس الحرص على مصلحة الشعب الفلسطيني مضيفا أن الأولوية في هذا الاجتماع كانت لملف المصالحة الوطنية والشراكة السياسية ومنظمة التحرير والعمل على خلق توافق وطني فيما يتعلق ببرنامج الحكومة القادمة وتعميق العلاقات العربية والإسلامية ومستقبل الحل الفلسطيني.

كما تم التركيز على انفتاح الحركة باتجاه أوروبا بالاستفادة من وجود الجاليات الفلسطينية والعربية والإسلامية من اجل الضغط على الدول الأوروبية لرفع اسم حماس عن قائمة “الإرهاب”.

وشدد قيادي حماس على تمسك الحركة بمصر في إدارة ملف المصالحة الوطنية وهى صاحبة القرار الأول والأخير فيه.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *