فؤاد من نار‎

فؤاد من نار‎
الوقت

كتب- محمد يسري:

يعشق فى كل وقت

و يشتعل فى صمت

فؤاد من نار

لا يطيق الانتظار

يتحرر من كل الافكار

ليعود تائه بلا مسار

يحرقه الشوق و تعذبه الاسفار

ليعود حيا بلا نهارا

محاصرا بلا اسوار

صائما بلا اسحار

فؤاد كتبت له جنات النعيم

و لم يطلب الا حس الحنين

تمرد على جنته

و اشتعل فى جهنميته

احب بكل خلاياه

و ذاب فى هواه

احتتضن بداخله فتاة

منذ أن رأها

لم يعد يصدق اى شىء

عدا انها هى كل الحياة

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *