وزيرة فرنسية تطلب الزواج من ميسى

وزيرة فرنسية تطلب الزواج من ميسى
d5cda787698f712c432c8c57bdeb8c18

وكالات:

عرَضت السياسية الفرنسية صاحبة الأصول العربية المغربية، أب مغربي وأم جزائرية، رشيدة داتي، نفسها للزواج من مهاجم نادي برشلونة الإسباني، الدولي الأرجنتيني ليونيل ميسي، وذلك خلال مقابلة خاصة لها مع مجلة “فانيتي فير” الأميركية.

اعترفت رشيدة – التي حظيت بلقب أول امرأة من أصل عربي تتولى حقيبة وزارية في الحكومة الفرنسية – بولعها باللاعب الأفضل بالعالم خلال السنوات الأربع الماضية، مؤكدة أن السبب الوحيد الذي سيدفعها لاعتزال السياسة، هو الزواج من ميسي.

ونقلت صحيفة “ماركا” الإسبانية التصريحات التي أطلقتها الذراع الأيمن لرئيس الحكومة الفرنسية السابق نيكولا ساركوزي، والتي أكّدت فيها بأنها تُفضل “ميسي” على أكثر لاعبي كرة القدم وسامة، الإنجليزي “ديفيد بيكهام”، لافتة إلى أن “البرغوث” الأرجنتيني “يمتلك نظرة مثيرة للاهتمام وجذابة للغاية، بل قاتلة على عكس صانع الألعاب الإنجليزي.

أكدت أنها شديدة الإعجاب بميسي، ليس فقط على المستوى الرياضي، وإنما على المستوى الشخصي أيضًا كشخص مهذب ورجل مثير.

أوضحت السياسية الفرنسية الحسناء “لست من المهووسات بوسامة بيكهام، وأفضل ميسي عليه، ميسي ليس وسيما، لكن نظرته محببة وجذابة، ولديه إطلالة وكاريزما خاصة، بإمكاني أن أترك عملي كسياسية إذا ما طلب مني الزواج.

وأشارت رئيس بلدية الدائرة السابعة في باريس منذ 29 مارس 2008، ونائبة في البرلمان الأوروبي منذ 14 يوليو 2009، إلى أنّ عشقها لميسي لن يؤثر على علاقتها الرائعة برئيس نادي ريال مدريد، فلورنتينو بيريز، حيث تربطهما علاقة شخصية، وسبق لها أن أجرت زيارة لملعب “سانتياغو برنابيو” لمقابلة رئيس النادي الملكي.

يُذكر أن “داتي” قد دخلت مؤخراً في صراع شرس مع مرشحين آخرين لرئاسة بلدية باريس، إذ يعتبر هذا المنصب بـ”بوابة الرئاسة” كون رؤساء كثر أمسكوا أولاَ بزمام إدارة بلدية عاصمة “الأنوار” قبل شق طريقهم إلى قصر الإليزيه، كما سبق لها أن شغلت منصب حارسة أختام الجمهورية ووزيرة العدل في حكومة فرنسوا فيون الأولى والثانية منذ مايو 2007 حتى 23 يونيو عام 2009.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *