ياسر برهامي: الرئاسة ردت على دعوتنا لحاملي السلاح بسيناء بقولها “احنا حنتصرف”

ياسر برهامي: الرئاسة ردت على دعوتنا لحاملي السلاح بسيناء بقولها “احنا حنتصرف”
ياسر برهامي

وكالات:

قال الشيخ ياسر برهامي، نائب رئيس الدعوة السلفية، إن الدعوة السلفية توصلت لاتفاق مع الجماعات المسلحة بسيناء بتسليم أنفسهم، وأسلحتهم بشرط حسن المعاملة، وتم عرض الاتفاق على رئاسة الجمهورية إلا أنها ردت: «احنا هنتصرف».

وأضاف «برهامي» في أول زيارة له بجنوب سيناء، أثناء لقائه بالمواطنين بمسجد أنصار السنة المحمدية بطور سيناء، مساء الخميس، أنه لا يمكن حدوث تنمية في سيناء إلا بتنميتها سكانيًا.

ورفض «برهامي» تأييد المظاهرات المطالبة بتطهير القضاء، مشيرًا إلى أنه لا فائدة من المظاهرات التي تخرج لتطهير القضاء.

وهاجم نائب رئيس الدعوة السلفية الشيعة ووصفهم بـ«الكفرة»، قائلا إن من بينهم من يصف الحاكم بأمر الله بـ«الإله»، ويحلون زواج المتعة والمحدد لبعض الساعات.

وحذر «برهامي» من انتشار الالحاد في الجامعات لمحاربة الإسلام، مشيرا إلى أن الغرب يمارس حربًا باسم الحريات، واتفاقيات حقوق الإنسان، وهاجم وثيقة المرأة التي «تريد للزوج ألا يعاشر زوجته إلا بإذنها، وتطالب بحقوق أطفال الزنا رغم أن الإسلام حافظ عليها ولكنهم يريدون تشجيع تلك الظاهرة في المجتمع المسلم»، على حد قوله.

وطالب «برهامي»، الحاضرين بعدم مشاهدة القنوات التي يظهر فيها ما يخالف شرع الله، وبرر ظهور الدعاة والإسلاميين بها للوصول للجمهور الكبير لهذه القنوات من أجل خدمة الدعوة.

 ووصل الشيخ ياسر برهامي، نائب رئيس الدعوة السلفية، لمدينة شرم الشيخ، الخميس، والقى درس ديني بمسجد المصطفى، وألقى محاضرة أخرى بمسجد الجبيل، ثم عقد لقاء كبير بمسجد أنصار السنة المحمدية بطور سيناء ثم توجه للسويس.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *