6 أبريل تخلي مسئوليتها عن أشتباكات أمس مع الباعة الجائلين وتطالب القوي السياسيه بتخصيص ساحة لهم داخل اوخارج الميدان

6 أبريل تخلي مسئوليتها عن أشتباكات أمس مع الباعة الجائلين وتطالب القوي السياسيه بتخصيص ساحة لهم داخل اوخارج الميدان
April_6_Youth_Movement

 

 

 

 

كتبت  – فاتن مراد

 

 

أعلنت حركة شباب 6 أبريل من علي صفحتها بالفيس بوك انها ليس لديها ادنى صلة  من قريب أو من بعيد بما حدث أمس  تجاوزات من الطرفين ( الباعة الجائلين و بعض اعضاء اللجان  الشعبية من استخدام لأسلوب العنف و البلطجة و الشوم و تكسير البضائع ضد عدد من الباعة الجائلين و طردهم بشكل يفتقر الى ادنى درجات الأحترام لكرامة المواطن المصري
وأدانت بوضوح هذا التصرف مؤكدة انه مهما كانت الدواعي لطردهم  (سواء للحفاظ على صورة الميدان ) أو ( بدعوى كونهم مدسوسين ) فإن القاعدة هي التعامل بسلمية و بتحضر و ضبط للنفس ما أمكن و عدم اللجوء للعنف الا للضرورة القصوى و ضد البلطجية المسلحين فقط أو من يثبت كونهم لصوص .

 

أشارت أنه لا يليق أبدا  – و خصوصا من مليونية  كانت أحدى شعاراتها  : الفقراء أولا و

ان تكون تلك معاملتنا للباعة الجائلين و التى  لو كنا شهدنا مثلها من وزارة الداخلية – او حتى ربعها من القسوة و العنف لكنا ملأنا الدنيا ضجيجا على فداحة التجاوز  فى حق المواطن و نؤكد أن ما حدث  كشف بوضوح  عدم اي تنظيم للجان الشعبية اذ أتضح انه لا  يوجد مسئول واحد عن اللجان الشعبية  يمكن مسائلته او  الرجوع عليه  عند حدوث مثل هذه تجاوزات او قرارات فجائية او اتضح ان اللجان الشعبية لحماية الميدان  , التى ينضم اليها الكثير من المتطوعين و المتحمسين و لكن  في غياب تنظيم واضح و قيادة موحدة لها  القوى السياسية المعتصمة فى داخل الميدان  )

 

لذلك تطالب جميع القوى السياسية المعتصمة فى الميدان التحرك بشكل ايجابي و بروح المسئولية و بكل جدية نحو  التالي :   ترك المنصات و الخطابات و توزيع المنشورات و الاجتماعات فى ظلال الخيام  والاجتماع مرة واحدة لوضع لجنة قيادية تمثل القوى السياسية و تكون مسئولة عن مهمة محددة و هي قيادة و ادارة و تنظيم شباب و تحركات اللجان الشعبية داخل اللجان و تنظيم التطوع فيها و تنظيم وردياتها  وعمل  اعلان بيان جماعي لوسائل الاعلام موقع عليه  من أكبر عدد من القوى السياسية يشرح ما حدث و يقدم نقد للذات  و اوجه التقصير و يتعهد بعدم تكرار  مثل هذه الاخطاء  و   يقدم اعتذارا واضحا  ممن قد يكونوا  قد تضرروا بتجاوزات   تشابه  – و لو قليلا – ما كنا ننتقده في عهد مبارك من البلدية ضد الباعة الجائلين

وتخصيص ساحة مخصصة داخل ميدان التحرير ( او خارجه عند المداخل ) و تكون مخصصة للباعة الجائلين , مع المتابعة لهم بشكل مستمر .

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *