التخطي إلى المحتوى

كتبت – مـروة علـي

 

توجه العامل جمعة عبد المالك للمركز المصري للحقوق الإقتصادية والإجتماعية للتقدم بشكواه الخاصة بـ ” فصله تعسفيا من جمعية رسالة الخيرية ” بعد إصابته بإعاقة نتيجة الأعمال التي كان يقوم بها في جمعية رسالة  ووفقا لأقوال الشاكي التي سجلتها عدسات قناة مدني  فإنه قد تعرض لإصابة أحدثت إعاقة خلال العام 2009 وذلك بعد عامين من تعيينه في فرع رسالة  6 أكتوبر وقد قامت الجمعية بفصل العامل فصلا تعسفيا خلال وجوده بالمستشفي بشهر نوفمبر 2009 وقد فوجيء العامل بعد وجود أي تأمين صحي له وعدم تلقيه أية مكافآت أو مستحقات مالية لكنه بعد خدمة جمعية أهلية تعمل في مجال البر والإحسان والتنمية أصبح مشردا بعد إصابه أحدثها العمل .

وإذ تستنكر القناة ما حدث للشاكي .. تطالب القناة وزارة التضامن الإجتماعي وجمعية رسالة ومكتب العمل بالوقوف مع حقوق العامل جمعة عبد المالك لإسترداد حقوقه المشروعه .