الأجهزة الأمنية بمديرية أمن البحر الأحمر تنجح فى حل مشكلة أبناء رأس غارب

الأجهزة الأمنية بمديرية أمن البحر الأحمر تنجح فى حل مشكلة أبناء رأس غارب
398

كتب- مصطفى بديع:

تدخلت الأجهزة الأمنية بمديرية أمن البحر الأحمر بقيادة اللواء حمدى الجزار والعميد جرير مصطفى مدير إدارة البحث الجنائى والعميد منتصر عويضه مفتش الأمن العام لحل مشكلة شباب مدينة رأس غارب التى كانت بالأمس، حيث قاما مجموعة من أبناء رأس غارب والذى يقدر عددهم بـ 70 شخص فقد قاموا بإشعال 2 إطار كاوتش أسفل خطوط الغاز الطبيعي وزيت البترول الخام المتجهة إلى للخزانات العمومية بالشركة العامة للبترول بالمدينة.

حيث أنتقلت الأجهزة الأمنية بالمديرية البحثية و النظامية وقوات الحماية المدنية لاحتواء الموقف حيث تم السيطرة على الحريق وإخماده ، حيث تم إنتداب خبراء المعمل الجنائى لإجراء المعاينة وملابستها لبيان سبب الحريق و بيان عما إذا كانت هناك شبه جنائية من عدمه كما يجرى سؤال المدير المسئول بالشركة التابع لها خطوط الغاز لمعرفة حجم الأضرار والتلفيات التى ترتبت على الحريق.

فعقب هذا توجه شباب المدينة وقاموا بقطع طريق القاهرة / الغردقة في لاتجاهين أمام مدينة رأس غارب و منعوا السيارات الخاصة بشركة البترول القادمة من القاهرة وإرغامها على العودة والسماح لباقي السيارات بالمرور كوسيلة للضغط عليهم لتعينهم بالشركات وذالك لتعنت المسئولين بشركات البترول معهم وعدم تنفيذ قرار السيد / وزير البترول بتعينهم وعددهم 204 فرد من أبناء مدينة رأس غارب بشركات البترول.

فقد عقد اللواء حمدى الجزار مدير أمن البحر الأحمر لقاءات مباشره مع رموز عائلات مدينة رأس غارب لإطلاعهم على الجهود المبذولة من قبل أجهزة الشرطة لحل الأزمة واحتوائها وبالتنسيق مع عضو النقابة العامة لشركات البترول بمدينة رأس غارب تم التوصل مع قيادات وزارة البترول التى قامت بتعين 50 منهم وفقاً للجدول المعد سالفاً ، حيث أشاد جموع أهالي مدينة رأس غارب بتدارك قوات الأمن لأصل المشكلة وعدم التعامل الأمني معها والجهود المبذولة لإنهاء الأزمة من جذورها  حيث لاقى ذلك قبول و إرتياح لدى الأهالى وإنصرفو عقب ذلك في هدوء وتم فتح الطريق في الاتجاهين وتسيير حركة المرور كما تم تحذير الشباب بعدم تكرار ذلك مرة أخرى و إن تكرر ذلك سوف يقابل بكل الحزم ز الشدة كما سيتم ضبط من يرتكب مثل هذه الجرائم على الرغم من قيام المدير باتخاذ كافة المساعدات اللازمة لهم لتحقيق مطالبهم و ذلك فى حضور أعضاء النقابة و رؤوس القبائل و الشخصيات العامة بالمدينة.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *