اكتشاف طبي جديد بجامعة المنصورة

اكتشاف طبي جديد بجامعة المنصورة
جامعة المنصورة

المنصورة- ريم حبيب :

استمرارا لتفوق وريادة جامعة المنصورة واهتمامها بتطوير وتحديث منظومة البحث العلمي توصل طالبان بكلية الطب بجامعة المنصورة إلى اكتشاف علمي قد يغير من خريطة علاج أمراض الكلى .

حيث توصل الباحثان أحمد حسين غنيم وأحمد عباس الخولى إلى اكتشاف نوع جديد من الخلايا الجذعية تم استخلاصها من نخاع العظام للفئران تستطيع معالجة وإصلاح الالتهاب الكلوي الحاد الناتج عن التسمم البكتيري وذلك بواسطة استخدام بكتريا “الأيشريش أكولاى”.

وتوصل الباحثان لهذه النتيجة بعد إجراء تجارب معملية على مجموعة من فئران التجارب تم تقسيمهم على ثلاث مجموعات تم حقنها المجموعة الأولى بمحلول علمي تحت الغشاء الخارجي للكلى والحقن المجموعة الثانية بكتيريا الايشريش أكولاى تحت الغشاء الخارجي للكلى وتم حقن المجموعة الثالثة بمزيج من المجموعتين تمتلئ في حقنهم بمحلول علمي تحت الغشاء الخارجي وبعد 24 ساعة تم حقنهم بالخلايا الجذعية المستخلصة من نخاع العظام عن طريق الحقن الوريدي .

وبعد إجراء الفحوص المعملية والباثولوجية بعد سحب عينات دم وبول الفئران في اليوم الأول والثالث .

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *