ارتفاع أسهم “نيوز كورب” بعد مثول مردوخ أمام البرلمان البريطاني

ارتفاع أسهم “نيوز كورب” بعد مثول مردوخ أمام البرلمان البريطاني
110718040720_murdoch_share_slide_304x171_reuters_nocredit

 

 

 

BBC

 

ارتفعت اسهم مؤسسة “نيوز كورب” بعد مثول مالكها روبرت مردوخ ونجله جيمس أمام لجنة تابعة للبرلمان البريطاني.

واغلقت أسهم المؤسسة على ارتفاع بنسبة 5.5 في المئة في بورصة نيويورك، كما ارتفعت بمقدار 5.1 في المئة في سيدني.

وقد أدت هذه الخطوة إلى استعادة “نيوز كورب” بعض الخسائر التي تكبدتها بسبب تفجر فضيحة التنصت على الهواتف التي تورطت فيها صحيفة “نيوز أوف ذا وورلد” التابعة لها.

لكن الضغوط على “نيوز كورب” تواصلت، حيث لا يزال العديد من حملة أسهمها يتساءلون عن المعايير التي تتبعها في عملها.

وقد انضم صندوق التقاعد العام في كاليفورنيا (كالبرز) إلى قائمة المؤسسات التي ابدت عدم رضاها عن الأسلوب الذي تدار به “نيوز كورب”.

ومن بين تلك المؤسسات أيضا صندوق “كرستيان براذارز” للخدمات الاستثمارية (سي بي آي اس).

وقد اعرب مؤسسة كالبرز عن اعتراضها على هيكل المساهمين الذي يعطي عائلة مردوخ حقوق تصويت من الفئة B.

ويعني ذلك أن عائلة مردوخ تتمتع بأكبر كتلة منفردة من الأصوات تبلغ 40 في المئة، على الرغم من أنها تملك 12 في المئة فقط من المؤسسة.

أما بقية الأسهم من الفئة B فإن الكثير منها مملوك لمستثمرين غير معلومي الهوية.

وقالت انا سيمبسون مديرة السندات التجارية في كالبرز لبي بي سي “لا تطبق نيوز كورب سياسة الصوت الواحد للسهم الواحد وهذا فساد في نظام الإدارة”.

وتضيف سيمبسون “يجب أن تعكس السلطة رأس المال المعرض للخطر. وترى كالبرز أن نظام التصويت أمر حاسم في أي شركة. إن الوضع خطير جدا ونحن نفكر في خياراتنا. لا نويد أن نكون متفرجين، نحن ملاك”.

أما (سي بي آي اس) فقد ركزت على جانب آخر من القضية وهو أن مردوخ يجمع بين منصبي المدير التنفيذي ورئيس “نيوز كورب”.

وطالبت (سي بي آي اس) بالفصل بين المنصبين وتعيين رئيس مستقل للمؤسسة، مشيرة إلى سمته “الأحداث الفاضحة” التي عانت منها “نيوز كورب” وتراجع ثقة المستثمرين.

وعقب جلسة الاستماع أرسل مردوخ رسالة الكترونية إلى كل العاملين في “نيوز انترناشونال”.

وقال في الرسالة إنه مثل مع نجله أمام اللجنة البرلمانية “لكي اعتذر وأؤكد على تعاون الشركة مع الشرطة وكي اشرح ما نفعله لحل هذه القضايا”.

وأضاف “اولئك الذين خانوا ثقتنا يجب أن يتحملوا المسؤولية بموجب القانون”.

وكانت مؤسسة “ستاندرد آند بورز” للتصنيف الائتماني وضعت “نيوز كورب” الاثنين في تصنيف منخفض، مستشهدة بما قالت إنها “مخاطر متزايدة تتعلق بالسمعة والأعمال التجارية”.

كما بعثت مؤسسة “ناثان كومينغز”، وهي مساهم صغير في نيوز كورب، برسالة إلى مجلس إدارتها تطلب فيها أن تحسن الشركة من معايير الشفافية.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *