أثناء لقائه بمجلس أمناء مكتبة الاسكندرية .. مرسى: أرفض أى نوع من التمييز على أساس الجنس أو اللون أو الدين

أثناء لقائه بمجلس أمناء مكتبة الاسكندرية .. مرسى: أرفض أى نوع من التمييز على أساس الجنس أو اللون أو الدين
مرسي

كتب– راندا عبدالله:

التقى د- محمد مرسي رئيس الجمهورية اليوم، بمقرالرئاسة بمصر الجديدة، أعضاء مجلس أمناء مكتبة الإسكندرية.

وأثناء اللقاء أكد مرسى على الأهمية التاريخية لمكتبة الاسكندرية  ودورها فى تجسيد التواصل الحضارى بين الشعوب.

وأضاف “نعتز بثقافتنا المصرية فيكفينا فخراً تاريخ مصر العريق الذى تمتد جذوره لآلاف السنين”.

وأوضح الرئيس أن الانفصال عن التراث والتاريخ ما هو إلا دعوة للتخبط والضياع، وشدد على أن رفض كل جديد والاكتفاء بالماضى فى عالم يسوده التغيير يعد استسلاما لانتحار بطئ.

وأكد على ان النهضة إرادة شعب أكثر منها مسئولية فرد أو نخبة، كما اكد على رفضه لأى نوع من التمييز على أساس الجنس أو اللون أو الدين وفقا لنص الدستور الجديد.

مضيفا “أرفض حديث البعض دون قصد عن اقلية مسيحية فكلنا أبناء الوطن بحكم الواقع قبل القانون والدستور” ، وقال مرسى أن الشعب المصري نسيج واحد والمصريون أمام القانون والدستور كلهم متساوون وعليهم نفس الواجبات.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *